إيوان تؤكد ريادتها وتستحوذ على جائزتي "ريستاتكس" جدة 2016 لأكبر وأفضل مشروعين سكنيين

Blog Single

استهلت شركة إيوان العالمية للإسكان العام 2016م بإنجازٍ فريدٍ من نوعه، وذلك باستحقاقها اثنتين من الجوائز العقارية المرموقة التي يقدمها معرض جدة للعقارات والإسكان والتطوير العمراني "ريستاتكس" 2016، أحد أهم الأحداث العقارية على مستوى المملكة والأكبر في مدينة جدة، خلال حفل الافتتاح الرسمي للمعرض الذي أقيم مساء يوم الثلاثاء 9 فبراير 2016 بحضور وتشريف معالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبد الله الحقيل.

وقد فازت إيوان بجائزة أفضل مشروعٍ سكني عن مشروع الميار، وجائزة أكبر مشروع سكني عن مشروع الفريدة، واللذان يجري تطويرهما حالياً في منطقة ذهبان شمال مدينة جدة، ويعتمدان من مفهوم المجتمع السكني متكامل الخدمات والمرافق.

الأستاذ رياض الثقفي، الرئيس التنفيذي لشركة إيوان العالمية للإسكان، قدم شكره وتقديره لمعالي الوزير الحقيل على كريم رعايته للمعرض، مشيراً إلى أن إيوان تشرفت بتسلم جائزتي المعرض من يديه الكريمتين، ومشدداً على أنهما تبرزان العناية الخاصة التي توليها إيوان لاهتمامات ومتطلبات الحياة لدى الأسرة السعودية، ومراعاتها التامة لعاداته وثقافته، كما أنهما تأكيدٌ على احتفاظ إيوان بمكانتها الرائدة على مستوى الوطن، ودورها الهام في تطوير قطاع المساكن السعودي، وخاصة في محافظة جدة.

وحول مشاركة إيوان في المعرض الذي تستمر فعالياته حتى 13 من شهر فبراير الحالي، صرح الأستاذ الثقفي "تمر المملكة حالياً بظروف اقتصادية دقيقة، خصوصاً بعد إقرار حكومة البلاد جملة من الإصلاحات الهامة، والتي ستكون كفيلة بإذن الله بالنهوض بالاقتصاد المحلي ومواصلة عملية التنمية والبناء الوطني بشكلٍ مستدام، خاصة مع هبوط أسعار النفط في الأسواق العالمية، والحاجة الماسة لتنويع مصادر الدخل القومي بعيداً عن سلعة النفط.

وأضاف الثقفي "نتيجة لهذا النهج الجديد، ومع قرب تطبيق نظام الضريبة على الأراضي البيضاء، الذي سيكون له دور أساسي في تسريع وتيرة تطوير المساكن، من المتوقع أن تشهد سوق العقارات المحلية المزيد من الفرص الهامة، التي ستلقي بظلالها على الأداء العام لمطوري العقارات على مستوى المملكة. نحن نرى فيما هو قادم فرصة واعدة لنكون أكثر إبداعاً وابتكاراً، ونرتقي بمفاهيمنا ونطور فلسفلة عملنا، وسنواصل البحث عن وسائل جديدة تضمن التميز لمنتجاتنا العقارية، مع المحافظة على أفضل المعايير المعمول بها في مجال التطوير العقاري".

وتركز إيوان في مشاركتها بالمعرض، الذي ترعاه ضمن الفئة الماسية، على المشروعين اللذان تقوم بتطويرهما حالياً في منطقة ذهبان شمال مدينة جدة؛ أحدهما مشروع الفريدة السكني، باكورة مشاريع إيوان منذ تأسيسها، والذي تتجاوز قيمة تطويره 1.8 مليار ريال سعودي، ويضم حوالي 1.800 فيلا سكنية بأحجامٍ متنوعة، وأربعة أنماط معمارية مختلفة، تحيط بها جميعاً الحدائق والمسطحات الخضراء والطرق المشجرة، تنتشر على مساحة مليون متر مربع مقسمة إلى أربع مراحل أساسية، وثمان مناطق فرعية. يتميز الفريدة ببنيته التحتية المتطورة والشاملة، ويتألق بهندسته وتصميمه المتقن الذي يراعي ثقافة وتقاليد المجتمع السعودي، ويوفر أسلوب حياة متميز عبر حلول سكنية متكاملة تستهدف من يتطلعون إلى تملك منازل بأسعار معقولة.

المراحل الأولى والثانية والثالثة من مشروع الفريدة تم بيع وحداتها بالكامل، في حين تم تسليم كافة وحدات المرحلة الأولى لأصحابها، ومن المرتقب الانتهاء من تسليم كافة وحدات المرحلة الثانية مع نهاية العام الحالي بإذن الله.

أما مشروع الميار السكني، الذي سيكون مجاوراً للفريدة، فهو يتميز بإطلالة مباشرة على طريق المدينة المنورة السريع، ويشمل مفهوم مشروع الميار تطوير مجتمعٍ متنوعٍ ومتكاملٍ يوفر مزيجاً من الشقق متفاوتة المساحات توفر مختلف الاحتياجات السكنية، وسيستفيد سكانه من المرافق والخدمات الصحية والتعليمية ومراكز التسوق، والترفيهة والرياضة التي ستحتضنها الفريدة. وقد اعتمدت إيوان تنفيذ المشروع على مرحلتين رئيسيتين؛ الأولى: مرحلة البنية التحتية، والثانية: مرحلة تطوير الوحدات السكنية والمرافق الأخرى.

واختتم الثقفي "أعيننا ترصد الفرص الواعدة التي يزخر بها سوق العقارات السعودي، وخاصة في قطاع المساكن، وسنظل نسعى لتعزيز تواجدنا في سوق الإسكان المحلي وتأكيد انتمائنا للمجتمع السعودي، والتزامنا بتوفير المساكن لكافة فئاته بأعلى مستويات الجودة وأرقى المعايير العالمية. ومعرض ريستاتكس جدة يوفر لنا قناة استراتيجية للتواصل مع مختلف أطياف المجتمع السعودي في محافظة جدة والمنطقة الغربية بشكلٍ عام، بداية من المسؤولين وصناع القرار، ومروراً بالمطورين العقاريين الآخرين، والممولين، ومزودي الخدمات العامة، وانتهاء بالشريحة الأهم، ألا وهي المواطنين السعوديين المتطلعين لتملك مساكن خاصة بهم".

ويعد معرض جدة للعقارات والإسكان والتطوير العمراني التجمع الأول والأكبر من نوعه في المنطقة الغربية لكبريات شركات التطوير والاستثمار العقاري والإسكاني ، بالإضافة إلى أبرز الشركات والبنوك السعودية التي تقدم برامج التمويل العقاري بمختلف أطيافها، وهو يتيح فرصاً رائدة ومهمة لبناء وتعزيز الشراكات والعلاقات المباشرة بين قادة وصناع القرار العقاري والإسكاني والتمويلي في المملكة.